المحاضرات المتميرة 

  يتم في إطار سلسلة المحاضرات المتميزة استضافة أحد الخبراء الاقتصاديين العالميين لمناقشة الموضوعات ذات الصلة بالاقتصاد المصري.

التقدم في عالم شديد التغير

المتحدث : د. محمود محي الدين

نوفمبر 2017

 تناول موضوع المحاضرة بعداً هاماً للتنمية ألا وهو سبل مواكبة التغير الشديد والسريع في مجالات مختلفة مثل تكنولوجيا المعلومات وحركة التجارة والاستثمار والتقلبات في أسعار السلع الأولية والطاقة والتغيرات في التركيبة السكانية والهجرة وما يصاحب ذلك من تغير في مراكز الثقل الاقتصادي وتوجهات العولمة. فالاستجابة بكفاءة لهذه التغيرات السريعة يتطلب اللجوء لبرامج متكاملة لتحقيق التنمية.

  المزيد...

التجارة الدولية قبل وبعد الرئيس الأمريكي الجديد

المتحدث : عبد الحميد ممدوح، مدير التجارة في الخدمات بمنظمة التجارة العالمية

أبريل 2017

 شهد عام 2016 صعود الشعوبية نتيجة عدم المساواة وفقدان الوظائف، وقد ألقى اللوم في ذلك على التجارة الدولية. غير أن السياسات غير المكتملة هي السبب في ضياع فرص العمل وليس التجارة الدولية. لذلك، يجب أن يأتي تحرير التجارة في إطار حزمة من السياسات الاجتماعية وفي مجالي التعليم والتدريب.

  المزيد...

الدور الرئيسي للخدمات في تحقيق الاحتواء المالي

المتحدث : أ/ عبد الحميد ممدوح، مدير التجارة في الخدمات بمنظمة التجارة العالمية

أبريل 2017

 هناك ما يقدر بنحو 2 مليار شخص في سن العمل حول العالم - أي أكثر من نصف مجموع السكان البالغين في العالم - ليس لديهم حساب في مؤسسة مالية رسمية. وفي مصر، وعلى الرغم من التحسن الملموس في هذا الصدد خلال السنوات الأخيرة، إلا أن 14% فقط من الأشخاص البالغين لديهم حساب مصرفي. وبينما ظهر الاندماج المالي كموضوع بارز في جداول أعمال صانعي السياسات خلال العقد الماضي، إلا أن المناقشات كانت كثيرا ما تتجاهل المساهمة المحتملة للتجارة في الخدمات في الاندماج المالي، والدور الذي يمكن أن تؤديه سياسة التجارة في الخدمات في تعزيز ودعم المبادرات الوطنية للاندماج المالي. في هذا الإطار، تقوم هذه الندوة استنادا إلى العديد من دراسات المختلفة، بإلقاء نظرة عامة على العوائق الرئيسية التي تحول دون الاندماج المالي، وتناقش كيفية تسخير التجارة في الخدمات لتعزيز الاندماج المالي.

...
  المزيد...

نحو مواجهة تحديات استصلاح الأراضي الصحراوية في مصر

المتحدث : السيد/ عاطر هانورة، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة الريف المصري؛ ود. جان حق، خبير تكنولوجيا الغذاء وتطوير الأعمال

فبراير 2017
  المزيد...

تفعيل الحماية الاجتماعية للمرأة: دروس مستفادة من التجارب الدولية

المتحدث : شهرا رازافي، رئيس قسم البحوث والبيانات، هيئة الأمم المتحدة للمرأة

يناير 2017
...
  المزيد...

مفهوم العدالة في الشركات

المتحدث : ستيفان ليبيج، أستاذ علم الاجتماع وعدم العدالة الاجتماعية، جامعة بيلفيلد، ألمانيا

ديسمبر 2014

تناقش هذه المحاضرة المتميزة الأسباب والنتائج المترتبة على شعور الأفراد بالعدالة أو الظلم في الشركات، وذلك استنادا إلى بيانات مسوح وتجارب أجريت في البلدان الغربية. وتحديدا، تعرض هذه المحاضرة النتائج المستخلصة من البحوث التجريبية حول الأسئلة الأساسية التالية:

  • ما أهمية الإحساس بالعدالة في المجتمعات الحديثة؟
  • ما هي أفكارالناس عن العدالة؟
  • لماذا العدالة مهمة، خاصة في المؤسسات؟
  • ما هي تبعات الشعور بالظلم؟
  • لماذا مؤسسات الدولة المعنية بالرفاهة مهمة للنمو الاقتصادي في مجتمع السوق؟

 

 

 

  المزيد...

نحو اقتصاد أقل اعتمادا على الكربون: آفاق جديدة للتعاون بين أوروبا وشمال إفريقيا

المتحدث : ديرك ميسنر، المعهد الألماني للتنمية

مارس 2012

يمثل التعاون الدولي شرطا أساسيا لنجاح الجهود الرامية لتوفير مصادر طاقة آمنة ونظيفة وذات أسعار معقولة مع الاتجاه في ذات الوقت نحو خفض الاعتماد على الطاقة الكربونية. ومن أهم الأهداف التي يسعى هذا التحول إلى تحقيقها هي الحد من الطلب العالمي على الطاقة الكربونية وضمان توفير خدمات طاقة مستدامة وحديثة لكافة الشعوب، واستحداث تكنولوجيات جديدة أقل اعتمادا على الطاقة الكربونية في مختلف القطاعات ومن أهمها النقل والتشييد والبناء والصناعة. ويعد التعاون الدولي ضروريا للإسراع من وتيرة تطوير الوسائل التكنولوجية الرئيسية في هذا الصدد وتيسير نشرها على مستوى العالم. وبصفة عامة، تنظر أوروبا إلى اقتصادات شمال إفريقيا ومنها مصر على أنها تمثل شركاء رئيسيين في الجهود المبذولة للتحول نحو اقتصاد يتسم بانخفاض اعتماده على الطاقة الكربونية. وإجمالا، يتعين أن يركز التعاون الدولي بدرجة أقل على المشروعات المنفردة وبصورة أكبر على التغيرات المنظومية، وذلك بغية وضع استراتيجيات إنمائية مشتركة تتفق مع الاعتبارات المناخية والبيئية والنمو الأخضر. وهذا الاتجاه نحو خفض الاعتماد على الطاقة الكربونية يمثل بلا شك آفاقا جديدة للتعاون بين أوروبا وشمال إفريقيا.

...
  المزيد...

العلاقة بين الديمقراطية والتنمية، الشيطان يكمن في التفاصيل

المتحدث : جيدو تابيليني، جامعة بوكوني

مايو 2011

بعد عقود طويلة من الحكم المطلق، جاءت ثورة 25 يناير لتضع مصر على عتبة التحول الديمقراطي، وهي خطوة أثير على إثرها العديد من التساؤلات، ومنها طبيعة النظام السياسي الذي من شأنه تحقيق طموحات المصريين في الديمقراطية والرفاهية. وقد تركز الجدل بصفة خاصة على طبيعة النظام السياسي المناسب لظروف مصر في هذه المرحلة، هل هو النظام الديمقراطي الرئاسي أم النظام الديمقراطي البرلماني؟ وجاءت آراء المؤيدين والمعارضين لأي من الخيارين مستندة إلى الخبرات الدولية التي تؤكد نجاح أحدهما وإخفاق الآخر. غير أن الجدل انصب في غالبيته على المزايا والعيوب من الناحية السياسية، دون النظر بشكل وافي إلى الانعكاسات على الأوضاع والقرارات الاقتصادية. وانطلاقا من التزام المركز المصري للدراسات الاقتصادية تجاه تعزيز مسيرة التنمية الاقتصادية في مصر، وضرورة الاستماع إلى آراء الخبراء بشأن تأثير الخيارات المتاحة على الآفاق الاقتصادية المستقبلية، قام المركز بدعوة البروفسور جويدو تابيليني، وهو أحد الخبراء في هذا المجال، لإلقاء الضوء على التحديات التي تواجه عملية التحول الديمقراطي في مصر وآثارها على كفاءة الإدارة الاقتصادية والرفاهة.

  المزيد...

الإصلاحات الاقتصادية الكلية في مصر والمرونة في مواجهة الصدمات: الدروس المستفادة من الركود العظيم

المتحدث : بيتر مونتيل، وليامز كوليدج

نوفمبر 2010

أثبت الاقتصاد المصري خلال الأزمة الاقتصادية العالمية الأخيرة قدرته على تحمل الأزمات، إذ بلغ معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي 4,7% خلال السنة المالية 2008/2009 و5,1% خلال الثلاثة أرباع الأولى من السنة المالية 2009/2010. ويمكن إرجاع هذا الأداء الإيجابي إلى الإصلاحات الاقتصادية الكلية التي اتخذتها مصر خلال العقد الماضي، والتي أفضت إلى العديد من المكاسب ومنها تعدد مصادر النمو، والإصلاحات المالية العامة التي أتاحت المجال لتطبيق سياسات مضادة للاتجاهات الاقتصادية الدورية، والإصلاحات النقدية التي عززت من قدرة البنك المركزي على مواجهة الأزمات الخارجية والحد من الضغوط التضخمية. والسؤال المطروح هو: ما طبيعة المكاسب التي تعود على الإصلاحات الاقتصادية الكلية؟ ترجع أهمية الإجابة عن هذا السؤال إلى الجدل الدائر حول مساهمة تلك الإصلاحات في زيادة النمو طويل الأجل، وكذلك إلى الدروس المستفادة مما يُطلق عليه حاليا “الركود الكبير”، والتي تشير إلى أن الاقتصادات التي نفذت إصلاحات اقتصادية باتت في وضع أفضل للتصدي للأزمات الاقتصادية. وتحديدا، فإنه خلافا لفترات الركود السابقة جاء التعافي الاقتصادي خلال الركود الأخير مدفوعا بالنشاط الاقتصادي في الاقتصادات الصاعدة والنامية، والتي اتخذ العديد منها إصلاحات كبيرة على مدى العقدين الماضيين. فإلى أي مدى يمكن إرجاع قدرة هذه الاقتصادات على تحمل الأزمات إلى هذه الإصلاحات؟ وفي معرض الإجابة عن هذا السؤال تستند المناقشة إلى الخبرة الدولية في هذا الصدد بهدف استخلاص مجموعة من المقترحات لتدعيم قدرة الاقتصاد المصري على تحقيق إمكاناته في النمو، والوصول إلى مستوى أفضل من التنويع والتوزيع للنمو بما يحقق التوازن بين الأهداف الاقتصادية والاجتماعية ويضمن استدامة مكاسب الإصلاح مستقبلا.

...
  المزيد...

حماية الفقراء من الأزمة المالية القادمة

المتحدث : رافي كانبور، جامعة كورنيل

مارس 2010

سوف تمر الأزمة المالية العالمية التي بدأت في عام 2008 مثل غيرها من الأزمات. أما بالنسبة للدول النامية، فالأزمات تعد من سماتها الدائمة، بل ويمكننا القول بأن الأزمة الأخيرة أذاقت حكومات الدول المتقدمة بعضا مما تعانيه الدول النامية بصفة دائمة كجزء من عملية التنمية. وتنشأ الأزمات من مصادر متعددة، قد تكون جغرافية أو قطاعية، كما يصعب التنبؤ بتوقيت حدوثها ومعدل انحسارها، الأمر الذي يؤدي إلى إضفاء صعوبة بالغة على اختيار السياسات الملائمة لحماية الفقراء. وللتغلب على هذه الصعوبات، ينبغي تطبيق نظم للحماية الاجتماعية تتسم بدرجة عالية من الاحتواء نظرا للغموض الذي يحيط بطبيعة الأزمات والفئات الفقيرة المتضررة منها.

وفي هذا الإطار، تتناول هذه المحاضرة بالتقييم طائفة من برامج الحماية الاجتماعية بغية طرح مقترحات للتطوير. كما تؤكد على أن كافة البرامج الحكومية، وليس فقط برامج الحماية الاجتماعية، تلعب دورا هاما في حماية الفقراء من الأزمات، وعلى أهمية تطوير عمليات وأدوات الجهات المانحة دعما لجهود البلدان النامية في حماية الفقراء من الأزمة القادمة.

  المزيد...

تحدي التنمية في العالم العربي: إلى أين نحن ذاهبون

المتحدث : عبد اللطيف يوسف الحمد، الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي

نوفمبر 2009

تناقش المحاضرة مستقبل التنمية في العالم العربي، خاصة في ضوء ما يشهده العالم من تغييرات في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعلمية والتكنولوجية والثقافية والبيئية والمعلوماتية وغيرها من المجالات. كما تستعرض حصيلة التجربة العربية في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية خلال نصف القرن الماضي وأهم إنجازاتها، وتستخلص منها الدروس المتعلقة بدور المناخ التنظيمي والقانوني والإداري في التشجيع على المبادرة والإبداع والاستثمار وممارسة الأعمال وتسريع التنمية. ويتحدث المحاضر عن أهم القضايا التي ستواجهها الدول العربية في العقود القادمة، والتي تتطلب المعالجة في إطار استراتيجيات متجددة، وعمل عربي مشترك، ومواصلة جهود الإصلاح والتطوير للقوانين والأنظمة الإدارية.

...
  المزيد...

السيولة: الدروس المستفادة من الإضطرابات الحالية

المتحدث : لورد إيتويل، جامعة كامبرديج

أكتوبر 2008

في هذه الندوة، يعيد اللورد إيتويل إلقاء الضوء على قضية السيولة بهدف استخلاص الدروس المستفادة من الاضطرابات الحالية في أسواق المال العالمية. وتحديدا، يتناول الموضوعات التالية: • قضية السيولة وأسباب الفقاعات المالية؛ • مدى ارتباط السيولة بالسياستين النقدية والمالية؛ • وأخيرا، الدروس التي يمكن للأسواق الناشئة استخلاصها من الاضطرابات المالية الحالية، وكيفية الحد من المخاطر النُظمية في أسواق المال.

  المزيد...

فكرة رأس المال الاجتماعي: المجتمعات كمؤسسات اقتصادية

المتحدث : بارثا داسجوبتا، جامعة كامبريدج

نوفمبر 2007

تناول هذا اللقاء أهمية دور المجتمعات كمؤسسات اقتصادية في حل مشكلات تخصيص الموارد في القرى والمدن، وعقد في إطار سلسلة المحاضرات المتميزة التي يعقدها المركز ويلقيها أحد الخبراء المعروفين بدورهم الملموس في إثراء الفكر الاقتصادي.

...
  المزيد...

التطورات في الأسواق الدولية في الغاز والبترول وآثارها على مصر

المتحدث : روبرت مابرو، جامعة أكسفورد

مايو 2006

يشكل النفط والغاز ما يزيد عن عُشر الناتج المحلي الإجمالي في مصر، وحوالي 40٪ من حصيلة الصادرات السلعية، فضلا عن أنهما من المدخلات الاستراتيجية للنمو في المستقبل. إلا أن احتياطيات الطاقة آخذة في النضوب، كما أن الموارد الإنتاجية للنفط بدأت في التقادم، ويتجه إنتاجه إلى الانخفاض، في حين أن احتياطيات الغاز الطبيعي جديدة نسبيا. وقد أدت الزيادات الأخيرة في أسعار النفط، وكذلك في أسعار الغاز الطبيعي ولكن بدرجة أقل، إلى توسيع الفجوة بين الأسعار الدولية والمحلية لمنتجات الطاقة التي تدعمها الدولة للاستهلاك المحلي، الأمر الذي شكل عبئا على الموازنة العامة يصعب على الحكومة الاستمرار في تحمله. وفي هذه المحاضرة المتميزة، قدم روبرت مابرو توصيفا للخصائص الرئيسية لقطاع النفط والغاز في مصر. كما تناول قضية دعم الطاقة، والآثار المالية والتوزيعية والتخصيصية المترتبة على الدعم، ثم طرح توصيات للحد من العبء المترتب عليه. كما تناول بالدراسة والتحليل مدى تعرض السوق المحلي في مصر لمخاطر التقلبات في الأسواق العالمية للنفط والغاز، مؤكدا على أهمية الدور الذي يقوم به المستثمرون الأجانب ومختلف أصحاب المصلحة في تشكيل خصائص سوق الطاقة في مصر. فضلا عن ذلك، قام السيد مابرو بتقييم قضية صادرات الغاز الطبيعي واقترح الإحجام عن ضخ مزيد من الاستثمارات في تسييل الغاز إلى أن يتم التحقق من تكاليف الفرصة البديلة للاستخدام المحلي والتصدير.

  المزيد...

الدروس المستفادة من 25 عاما من الخصخصة؟

المتحدث : جون نيليس، مركز التنمية العالمية

ديسمبر 2005

بعد مرور 25 عاما على مسيرة الخصخصة عالميا، ما هي الدروس المستفادة من هذه التجربة حتى الآن؟ وهل ساعد بيع المنشآت المملوكة للدولة للقطاع الخاص على تعزيز الرفاهة؟ وما هي دلالات هذه الخبرة بالنسبة لدول الشرق الأوسط بشكل عام ومصر بشكل خاص؟ يجيب د. جون نيليس في هذا العدد من سلسلة المحاضرات المتميزة عن هذه الأسئلة، وذلك من خلال إعادة قراءة الشواهد الدالة على محصلة هذه العملية وتطورها خلال الخمسة وعشرين عاما الماضية. ويخلص د. نيليس إلى نتيجة رئيسية مفادها أنه على الرغم من أن تأثير الخصخصة على أداء الشركات كان إيجابيا في أغلب الحالات، إلا أن توزيع المكاسب اختلف كثيرا من حالة إلى أخرى. وعليه، يرى أن نجاح الدول في تطبيق الخصخصة يتوقف على تبني الحكومة لسياسات من شأنها تعزيز المنافسة، ووضع إطار تنظيمي فعال للكيانات الاحتكارية، وإجراء عمليات البيع بأسلوب يتسم بالشفافية، وأخيرا تصميم آليات لتعويض الخاسرين. وقد تطرقت المناقشة الثرية والمفيدة التي أعقبت هذه المحاضرة إلى العديد من الملاحظات والأسئلة المتعمقة من أهمها العلاقة بين الخصخصة والبطالة، واعتبارات الاقتصاد السياسي للخصخصة، وأساليب بيع المنشآت العامة. وجاءت إجابات د. نيليس عن استفسارات الحضور على نفس القدر من التعمق والوضوح. ويضم هذا الإصدار كل من المحاضرة وملخص المناقشات.

...
  المزيد...

دور السياسة النقدية في الأسواق الصاعدة ومدلولاتها بالنسبة لمصر

المتحدث : جون تيلور، وزير الخزانة الأمريكي

أبريل 2005

تأتي محاضرة د. جون تيلور المتميزة في وقت تشهد فيه السياسة النقدية في مصر تحولات كبيرة في أعقاب تحرير سعر الصرف في يناير 2003. وقد أدت هذه التحولات إلى تزايد الاهتمام بخبرات الدول التي نجحت في اتباع سياسة نقدية تستخدم معدل التضخم بدلا من سعر الصرف كمحور ارتكاز اسمي، وخاصة طبيعة القاعدة النقدية التي طبقتها هذه الدول، والنتائج التي ترتبت عليها. كما تكتسب هذه المحاضرة أهمية خاصة نظرا للجدل الدائر في مصر حول مزايا رفع سعر الفائدة في الحد من التضخم على الرغم من العواقب السلبية التي يتصورها البعض على كل من الاستثمار والنمو الاقتصادي. وفي هذا العدد من سلسلة المحاضرات المتميزة، يقدم د. تيلور عرضا وافيا حول هذه القضايا، كما يجيب عن العديد من التساؤلات التي أثارها الحضور عقب العرض ومنها العلاقة بين التضخم والبطالة، واستقلال البنك المركزي، وتحديد معدل التضخم المناسب. وليس لدي شك في أن القارئ سيجد في هذا العرض والمناقشات الكثير من الأفكار المفيدة في مجال إدارة السياسة النقدية في مصر خلال المرحلة القادمة من الإصلاح الاقتصادي.

  المزيد...

مثلث الفقر والنمو وعدم المساواة

المتحدث : فرانسوا بورجونيو، البنك الدولي

ديسمبر 2004

لم يحظ موضوع في أدبيات التنمية الاقتصادية بالاهتمام مثلما حظيت به العلاقة بين النمو الاقتصادي، وتوزيع الدخل، والحد من الفقر. وبالرغم من ذلك، فإن الجدل حول طبيعة هذه العلاقة ليس بنفس مستوى الوضوح والتجديد كما هو في الورقة المقدمة من د. فرانسوا بورجونيون في هذا العدد من سلسلة المحاضرات المتميزة. وتتمثل فكرته الرئيسية في أن الحد من معدلات الفقر المطلق يستلزم اتباع حزمة من السياسات الرامية إلى زيادة معدلات النمو وتحقيق العدالة في توزيع الدخل في آن واحد، وبما يتناسب مع خصوصيات كل دولة. وبالرغم من بساطة هذه الفكرة، إلا أنها تعد خروجا عن الآراء التقليدية. إذ يرى بورجونيون أن التركيز على العلاقة بين النمو الاقتصادي ومعدل الفقر من جهة، وبين توزيع الدخل ومعدل الفقر من الجهة الأخرى، هو في غير محله. حيث إن التقليل من حدة الفقر هو رهن بالتركيز على التفاعل بين النمو الاقتصادي وتوزيع الدخل، وهو ما يستطيع راسمو السياسات التأثير فيه بصورة ملموسة. وفي ضوء ما سبق، فإن النمو الاقتصادي وتوزيع الدخل لا يتعارضان، ومن ثم تتأكد عدم صحة فرضية ”كوزنتس Kuznets “. واستنادا إلى ما تقدم، يطرح بورجونيون بعض الدلالات الخاصة بطبيعة هذه العلاقة في مصر. وقد أثارت محاضرته والتي نظمها المركز المصري للدراسات الاقتصادية تساؤلات ومناقشات ثرية ومستفيضة حول العديد من الموضوعات ذات الصلة، ومنها أثر النظام الضريبي والدعم وتخصيص الائتمان وإعادة توزيع الأصول على كل من النمو وعدالة توزيع الدخل. ويمكن الاطلاع على ملخص لهذه التساؤلات والمناقشات في نهاية هذا العدد من سلسلة المحاضرات المتميزة. وليس لدي شك في أن القارئ سيجد في هذا العدد ليس فقط بعض الأفكار المثيرة، بل أيضا الرائدة في مجال التنمية ومكافحة الفقر. وختاما، فإنني آمل أن تجد هذه الأفكار سبيلها إلى التطبيق ضمن إستراتيجية فعالة لمكافحة الفقر في مصر.

...
  المزيد...

الأسلوب الفعال وغير الفعال في تنمية القطاع الخاص

المتحدث : مايكل كلاين، البنك الدولي

فبراير 2004

هناك إدراك متزايد أن تدخل الدولة في النشاط الاقتصادي لا يحقق دائما نتائجه المرجوة. وقد دفع هذا الإدراك، إلى جانب انهيار نموذج الاقتصاد الموجه وتنامي ظاهرة العولمة، معظم الدول النامية إلى اتخاذ خطوات نحو إعادة تنظيم العلاقة بين الدولة والأسواق. ورغم هذا التوجه، إلا أنه لا يوجد اتفاق عام حول كيفية تحقيق ذلك. فعلى سبيل المثال، لا يوجد إجماع حول مدى أهمية الموارد البشرية والمالية مقارنة بالسياسات الاقتصادية والمؤسسية في تحقيق أهداف النمو الاقتصادي المتسارع وتوليد فرص العمل والتخفيف من حدة الفقر. كما أنه لا يوجد اتفاق في الرأي حول جدوى اتباع الدولة أسلوب المساندة الانتقائية لأنشطة بعينها، مثل الصناعات الصغيرة أو الوليدة، أو الاهتمام بمناطق جغرافية معينة. وأخيرا، فليس هناك اتفاق حول طريق محدد كي تسلكه الدول في سعيها نحو التنمية الاقتصادية. وفي هذا العدد من سلسلة المحاضرات المتميزة، يناقش د. مايكل كلاين هذه الموضوعات، ويخلص إلى أهمية توافر المناخ الاقتصادي والمؤسسي الملائم لجني ثمار جهود الإصلاح. كما يرى أن أسلوب المساندة الانتقائية قد يكون مكلفا للمجتمع إذا ما قورن بسياسة تشجيع المنافسة وحماية حقوق الملكية. أما فيما يتعلق بأنسب الطرق للإصلاح، يشير د. كلاين إلى أن عملية التحول يجب أن تراعي خصوصية كل دولة، وكذلك إلى أن جهود الإصلاح الجزئي لا تكون مقبولة إلا إذا أدت في النهاية إلى الإصلاح الشامل. وإلى جانب عرض تفاصيل هذه الآراء، يشتمل هذا العدد من سلسلة المحاضرات المتميزة على ملخص للمناقشة التي أعقبت محاضرة د. كلاين، والتي عقدت بالمركز المصري للدراسات الاقتصادية. وإنني على يقين من أن القارئ سيجد هذا العدد مفيدا وذا صلة بالحوار الجاري حول مسيرة الإصلاح الاقتصادي في مصر.

  المزيد...

الجريمة والعقاب: تحليل الإجراءات الانتقامية في إطار منظمة التجارة العالمية

المتحدث : روبرت لورانس، جامعة هارفرد

سبتمبر 2003

يعد الفصل في النزاعات التجارية الدولية من الأمور شديدة التعقيد نظرا لأن أطراف هذه النزاعات من الدول ذات السيادة والتي غالبا ما تتمتع بقوى غير متكافئة. ومع ذلك، فإنه من الضروري الفصل في هذه النزاعات بكفاءة وعدالة، خاصة لأن الإخفاق له تكلفة عالية ليس فقط بالنسبة لأطراف النزاع، ولكن للنظام التجاري العالمي ككل. وفي هذا الإصدار من سلسلة المحاضرات المتميزة، يناقش د. روبرت لورانس هذا الموضوع من خلال تحليل الإجراءات الانتقامية في إطار منظمة التجارة العالمية.

وفي إطار تقييمه لمزايا وأوجه القصور في تطبيق الإجراءات الانتقامية، يرى د. لورانس أن النظام الحالي يشجع على الحماية لأنه يسمح للدول بوضع العراقيل أمام التجارة، فضلا عن أنه غير عادل بالنسبة للدول الصغيرة نظرا لأنها غالبا ما تجد اتخاذ هذه الإجراءات ضد مصالحها. وعليه، يقترح د. لورانس اتباع آلية أطلق عليها Contingent Liberalization Commitments، وهو نظام يسمح للدول الأعضاء في المنظمة بتحديد التزامات مسبقة بتحرير تجارتها، وذلك للتقيد بها في حالة انتهاكها لقواعد التجارة. ولهذا الاقتراح عدة مميزات، من أهمهما أنه يؤيد جهود تحرير التجارة عالميا.

وقد أثارت محاضرة د. لورانس والتي نظمها المركز المصري للدراسات الاقتصادية مناقشات مستفيضة نظرا لأهمية كل من الموضوع والاقتراح المطروح. فعلى سبيل المثال، أشار بعض الحاضرين إلى أن تقديم التزامات بتحرير التجارة في قطاعات معينة من المنتظر أن يواجه بالمقاومة من المجموعة التي سوف تتأثر به على المستوى المحلي. كما تساءل آخرون حول عدم الاتساق بين الالتزام بتحرير التجارة إزاء جميع الدول، وبين تعويض الدولة المضارة. كذلك عبر البعض عن قلقهم حيال التأثير المحتمل لهذا الاقتراح على سيادة الدول. ويشتمل هذا الإصدار من سلسلة المحاضرات المتميزة على إجابات وافية عن هذه الأسئلة، وأسئلة أخرى أثيرت خلال الندوة، بالإضافة إلى الورقة التي أعدها د. لورانس حول هذا الموضوع.     

...
  المزيد...

المناخ الاستثماري والنمو والتشغيل

المتحدث : نيكولاس ستيرن، البنك الدولي

يناير 2003

تشير الدلائل إلى أن تحسين مناخ الاستثمار هو مفتاح الإسراع من نمو الدخل والتشغيل في مصر. فبناء مناخ أفضل للشركات للاستثمار وتوليد فرص العمل والنمو هو إحدى الركائز المهمة لأي استراتيجية إنمائية. وقبل تحديد ملامح هذه الاستراتيجية ومناقشة أهمية وسبل تحسين مناخ الاستثمار يتعين تحليل الدروس المستفادة من تجارب التنمية التي تستند إليها هذه الاستراتيجية. وتحديدا، تناولت هذه المحاضرة مدى أهمية مناخ الاستثمار من أجل النمو والتشغيل وكيف تقوم البلدان بتحسين بيئة الأعمال ودلالات الدروس المستفادة من التجارب المختلفة بالنسبة لمصر.

  المزيد...

دراسة عدم العدالة

المتحدث : لين سكواير، شبكة التنمية العالمية

مارس 2002

تناول هذا العرض التقديمي بالمناقشة ما إذا كان عدم المساواة على المستويين العالمي والإقليمي قد زاد في التسعينيات أم لا؛ وما إذا كان عدم المساواة يعيق أو يعزز النمو الاقتصادي مستقبلا؛ وآثار ذلك على مصر.

...
  المزيد...

الفائزون والخاسرون في عملية الخصخصة

المتحدث : ليروي جونز، جامعة بوسطن

يونيو 2001

لم تحظ قضية اقتصادية بقدر من الجدل مثل قضية خصخصة منشآت القطاع العام. ورغم أن الجدل حول هذه القضية قد خفت حدته بعد انهيار الشيوعية، إلا أن تقييم آثارها مازال مشوبا بالأهواء السياسية للمقيمين فضلا عن التفسيرات والمعايير الخاطئة. فبينما يرى المعارضون أن عملية الخصخصة هي إعادة لتوزيع الثروات لصالح الرأسماليين على حساب العمال والمستهلكين، فإن المؤيدين يعتبرونها ركنا أساسيا من أركان اقتصاد السوق وارتفاع الكفاءة، وعليه فإنها ضرورية لتحقيق التنمية الاقتصادية. كما أنه من الممكن تنفيذ الخصخصة وتقسيم مكاسبها بشكل يحقق العدالة للأطراف المختلفة. وهذا الخلاف له ما يبرره من الناحيتين النظرية والعملية. فمن الناحية النظرية، تتوقف نتائج الخصخصة على توافر المنافسة في الأسواق وكذلك على صلاحية القواعد التنظيمية، وخاصة في حالة الشركات الاحتكارية. أما من الناحية العملية، فإن الكتابات الاقتصادية التي تقارن أداء الشركات العامة والخاصة لا تزال أبعد ما تكون عن الوصول إلى نتائج نهائية وحاسمة، وهو الأمر الذي يزيد من أهمية هذه المحاضرة المتميزة للدكتور "لي جونز". ويطرح "جونز" في هذه المحاضرة نتائج دراستين حول آثار الخصخصة على رفاهية جميع الأطراف المشاركة في هذه العملية في خمس دول وفي قطاعات مختلفة، ويخلص إلى نتيجة رئيسية مؤداها أن عملية الخصخصة قد حققت مكاسب عديدة لكل من البائع والمشتري والعمال والمستهلكين. إلا أن التوصل إلى هذه النتائج الإيجابية مرهون بعدة عوامل، منها: مدى شفافية عملية البيع، توافر المنافسة في الأسواق، وأخيرا صلاحية الإطار التنظيمي في حالة الشركات الاحتكارية. وتعد هذه النتيجة ذات أهمية بالنسبة لمصر، خاصة وأن الموجة الجديدة من الخصخصة قد تشمل مشروعات البنية الأساسية مثل الاتصالات والطاقة.

  المزيد...

تنظيم وتطوير المؤسسات

المتحدث : جان جاك لافونت، جامعة العلوم الاجتماعية بفرنسا

أكتوبر 2000

تناولت هذه المحاضرة المتميزة ما إذا كان من المتعين على البلدان النامية إنشاء هيئة تنظيمية مستقلة لكل نشاط من أنشطة البنية التحتية أو هيئة تنظيمية عليا لكافة الأنشطة؛ وكيفية تحديد الأسعار على نحو يكافئ المنتجين ويحمي المستهلكين؛ وكيفية ضمان المساواة في النفاذ للشبكة بين مقدمي الخدمة المتعددين بعد الخصخصة.

...
  المزيد...

خصخصة وتنظيم البنوك

المتحدث : جيرار كابريو وروبرت كال، البنك الدولي

مايو 2000

ناقشت هذه المحاضرة المتميزة ما إذا كانت خصخصة البنوك تعود بالنفع على المجتمع وشروط نجاحها وآثار ذلك على مصر.

  المزيد...

أنظمة سعر الصرف البديلة

المتحدث : مايكل موسى، صندوق النقد الدولي

أبريل 2000

تناولت هذه المحاضرة المتميزة تجارب البلدان النامية في تطبيق نظم سعر الصرف المختلفة والشروط المسبقة لنجاح سياسة سعر الصرف.

...
  المزيد...

اقتصاد المعرفة: مصر في الألفية الثالثة

المتحدث : فينسنت ماكبريتي، جامعة السلطان قابوس

أكتوبر 1999

كان الهدف من هذه المحاضرة هو إلقاء المزيد من الضوء على الجدل الاقتصادي في مصر من خلال التركيز على العلاقة بين المعرفة الجديدة والتقدم الاقتصادي.

  المزيد...

النزاعات التنظيمية في التجارة الدولية

المتحدث : روجر نول، جامعة ستانفورد

أبريل 1997

في هذه المحاضرة المتميزة، عرّف روجر نول الدوافع السياسية والاقتصادية وراء التغييرات الحالية في التجارة الدولية. كما استكشف الآثار المترتبة على كل من البلدان المتقدمة والنامية، وأكد نول أن مستقبل النمو المستدام يكمن في التحرير الاقتصادي المقترن بالإصلاح التنظيمي المحلي.

...
  المزيد...

القطاع المالي والنمو الاقتصادي في الاقتصادات النامية

المتحدث : جيرار كابريو، البنك الدولي

يناير 1997

هل التمويل مهم في التنمية الاقتصادية؟ إذا كان الأمر كذلك، لماذا تجد الكثير من البلدان النامية صعوبة في إصلاح أنظمتها المالية؟ وماذا يعني كل هذا بالنسبة لمصر؟ ناقشت هذه المحاضرة المتميزة إجابات لهذه الأسئلة.

  المزيد...

الإطار التشريعي للإصلاح الاقتصادي في مصر

المتحدث : إبراهيم شحاتة، البنك الدولي

أكتوبر 1996

تحدث فيها الدكتور إبراهيم شحاتة، النائب الأول لرئيس البنك الدولي

...
  المزيد...