رؤية جديدة لقضية توزيع الدخل

23/11/2002
يتناول هذا العدد من سلسلة المحاضرات المتميزة قضية اللامساواة في توزيع الدخل في دول العالم. ويقوم كل من دينينجر وسكواير بعرض قاعدة غنية من البيانات حول تطور معدلات توزيع الدخل في مجموعة كبيرة من الدول النامية والمتقدمة خلال الفترة الممتدة من 1960 إلى عام 2001.

الكاتب: كلاوس دينينجر ولين سكواير

رقم الإصدار: المحاضرة رقم 18 باللغة الإنجليزية

ولعل من أهم النتائج التي خلص إليها الباحثان هي أنه على الرغم من تزايد التفاوت في توزيع الدخل بين دول العالم في عقد التسعينيات، إلا أن هذا التزايد لم يكن ملحوظاً داخل الدول، وذلك باستثناء دول أوروبا الشرقية وجمهوريات الاتحاد السوفيتي سابقاً، والتي شهدت تحولاً جذرياً نحو اقتصاد السوق. كما يؤكد الباحثان أيضاً على وجود ارتباط وثيق بين توافر العدالة في توزيع الدخل والقدرة على تحقيق النمو الاقتصادي في المستقبل.

وقد أثارت محاضرة الدكتور سكواير، مناقشات مستفيضة تم تلخيصها وعرضها في نهاية هذا العدد. ومن أهم النقاط التي أثيرت خلال المناقشات هي الحاجة الملحة لإجراء تحليل منهجي لسياسات الإصلاح الضرورية لتحقيق درجة أعلى من العدالة في توزيع الدخل دون الاعتماد على إعادة توزيع الأصول. وتعد هذه الدراسة بما تشتمل عليه من بيانات وتحليلات متعمقة، بداية جيدة للبحث في سبل تحقيق المساواة في توزيع الدخل ليس في مصر فقط بل في المنطقة بأكملها.